fbpx
89
0

الأصيلون

كيف يحرّك غير التقليديّين العالم

آدم غرانت

الموضوع 

في كتابه “الأصيلون” (2016)، يتطرق “آدم غرانت” (Adam Grant) إلى مجال التفكير الأصيل ويكتشف مصدر الأفكار العظيمة. وباتباع قواعد غير تقليدية، يمنحنا “غرانت” إرشادات مفيدة لكيفية تعزيز الأصالة في كل جانب من جوانب حياتنا. كما يُظهر أنه بإمكان أي شخص تعزيز إبداعه، ويقدّم طرقًا مضمونة لتحديد ومتابعة أفكارنا الأصيلة الحقيقيّة.

لمن هذا الكتاب ؟

المبدعون الذين يكافحون من أجل الحصول على دعمٍ لأفكارهم. الموظفون الذين يتطلعون إلى تغيير مكان عملهم نحو الأفضل. أيّ شخص مهتم بما يلزم لتحويل الحلول العبقرية إلى حقيقة واقعة.

محتوى هذا الملخص 1 / 9 :

تقبّل الأصالة التي بداخلك!

لقد سمعنا جميعًا عن الصفة صعبة المنال والمعروفة بإسم الأصالة. ولكن ،في حين أنه لا يزال أمرا مرغوبًا فيه للغاية، فإن الإشارة إلى شخص ما على أنه أصليّ يمكنُ أن يوحي أيضًا بدلالات الشّذوذ أو الغرابة.

لذلك، هل يمكن أن توجدُ أصالة دون أصليّين؟

وتبحث هذه اللمحات في الطرق التي يمكنك من خلالها أن تكون غير تقليدي وأصليًّا دون أن تكون منبوذا. كما تتطرق إلى بعض الأشخاص الأصليّين الذّين تحدّوا الوضع الراهن ودفعوا بالابتكار قدما عبر التاريخ.

وستبين لك هذه المقتطفات :

كيف يمكن أن يدل اختيار متصفح الويب على ما إذا كنت أصليًا أم لا؟

لماذا تعتبر الدعوة ضد فكرتك المبتكرة طريقة رائعة لجلب الناس؟

وكيف مهدت المماطلة الطريق لواحدة من بين أشهر الخطابات في التاريخ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.