fbpx
129
0

قمة الهرم

129
0

قمة الهرم

كيف تحقق الشركات الكبرى ذروتها باتباع هرم “ابراهام ماسلو”

تشيب كونلي

الموضوع 

يكشف كتاب “قمة الهرم” (Peak) 2007كيف استوحى”تشيب كونلي” (Chip Conley)، وهو مدير سلسلة فنادق من كتاب في علم النفس وطبّقه على فلسفته التجارية الناجحة. وتوضح لنا هذه الومضات كيفية إيجاد النجاح الدائم والسعادة من خلال عدم التركيز على الربح، والتركيز بدلاً من ذلك على إنشاء علاقات إيجابية مع العملاء والمستثمرين.

لمن هذا الكتاب ؟

كل من يملك أو يدير شركة. أي شخص يريد أن يجد معنًى أكبرَ لعمله. أي شخص يريد أن يكون أكثر تقديرًا للخدمة الجيدة.

محتوى هذا الملخص 1 / 8 :

خلال الأزمة الاقتصادية لسنة 2001، اكتشف المؤلف طريقة جديدة لإدارة الأعمال:

هل سبق لك أن شعرت بالاحباط وفقدان الأمل؟ أحيانًا، كل ما تحتاجه لتخرج نفسك من الأزمات هو قراءة كتاب جيد. وهذا بالضبط ما فعله المؤلف تشيب كونلي، صاحب سلسلة الفنادق الناجحة.

تماما كعديد الشركات الأخرى، عانت سلسلة الفنادق التابعة للمؤلف والمكونة من عشرين فندقًا من الدرجة الراقية في منطقة خليج سان فرانسيسكو خلال فترة الركود في عام 2001 معاناة شديدة. وقد ضرب تأثير اكتساح الأنترنات هذه المنطقة بشكل خاص بسبب العديد من شركات الأنترنات الناشئة الموجودة فيها. حيث خسرت العديد من الشركات، ومن بينها سلسلة فنادق كونلي، عملاءها وأموالها.

وفي أحد الأيام، وبينما كان كونلي يكافح لتجاوز الأزمة التي حلّت بشركته، غادر مكتبه للتجول في المدينة. وسرعان ما وجد نفسه في مكتبة، وهو يتصفّح قسم علم النفس ويطّلع على كتاب يتذكر القليل منه منذ أيّامه في الكلية.

وكان هذا الكتاب بعنوان نحو سيكولوجيا الكينونة 

 (Toward a Psychology of Being) من تأليف أبراهام ماسلو (Abraham Maslow)، وهو كتاب كلاسيكي في علم النفس البشري يركّز على تحقيق الذات وتحقيق تجارب الذروة، أو نقاط قمة النعيم في الحياة اليومية والعمل. ثمّ انغمس المؤلف في قراءة الكتاب لعدة ساعات، وسرعان ما أدرك ما يجب عليه فعله: التواصل مجددا مع الحلم الذي ألهمه لإنشاء شركته في المقام الأول.

وبالتالي، استعاد الفكرة الأصلية المتمثلة في إنشاء شركة يجد فيها عملاؤه وموظفوه ومستثمروه، وحتى هو نفسه، الفرح والرضا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.