52
0

مشروع ال 100 دولار

أطرد رئيسك ، افعل ما تحب واعمل بشكل أفضل لتعيش أكثر

كريس جيلبو

الموضوع 

مشروع ال 100 دولار (The 100$ Startup) هو دليل الأشخاص الذين يرغبون في ترك وظائفهم الإدارية المحددة لبدء أعمالهم التجارية الخاصة. يقدم “جيلبو” نصائح ووسائل اختيار المنتج وبيعه بنجاح ثم تنمية عملك لاحقا بالاعتماد على دراسة 50 رائدي أعمال بدأوا أعمالهم التجارية الصغيرة بمبلغ 100 دولار أو أقل.

لمن هذا الكتاب ؟

أي شخص يفكر في إنشاء شركة خاصة به. أي شخص مهتم بأفكار المشاريع الصغيرة الناجحة. أي شخص يريد تنمية مشاريعه الصغيرة وزيادة دخله.

محتوى هذا الملخص 1 / 10 :

ابتعد عن العاملين الإداريين وأصبح رئيسك بنفسك. الأمر أبسط مما تعتقد !

هل حلمت يومًا بترك وظيفتك الإدارية والبدء بمفردك؟ يترك  الناس تدريجيا في شتى بقاع العالم وظائفهم التقليدية لمتابعة شغفهم وبدء أعمالهم التجارية الخاصة.  ينشئ أغلب الناس مشاريع صغيرة تتيح لهم التمتع بالحرية و تحديد هدفهم.

 يتميز أسلوب العمل هذا كونه فردي و مألوف : كان تجار الشوارع في أثينا قديما يبيعون بضاعتهم بشكل مستقل.

 إذن ما الذي تحتاجه لبدء مشروع صغير؟ 

ربما أقل بكثير مما تعتقد. ينشأ أغلب الناس يوميا  مشاريع صغيرة و غالبًا بدون تمويل أو خبرة أو ماجستير في إدارة الأعمال أو خطط عمل مفصلة.

نذكر قصة مصممين،  تخرجا حديثًا  وبدآ في الحين في بيع خرائط جميلة مصممة خصيصًا عبر الإنترنت  وانتهى بهما الأمر في جني الكثير من الأموال فتركا عملهم اليومي بعد تسعة أشهر فقط.

نأخذ مثال مدرس البيانو الذي خلق برنامجًا لتتبع جدول طلابه والدروس فأصبح هذا مصدر دخل بدوام كامل يدر أكثر من 30 ألف دولار شهريًا. لا يوجد سبب يمنع عملك من تحقيق نجاح مماثل.

 الأشياء الوحيدة التي تحتاجها هي:

 * منتج أو خدمة يمكنك بيعها.  

* عملاء مستعدون لدفع ثمنها. 

 * تحديد طريقة الدفع.

 الأمر في غاية السهولة.

 أهم مرحلة في العملية برمتها هي موضع التنفيذ. يشعر العديد من رواد الأعمال الناجحين بأن أكبر النضالات في رحلتهم لم تأت من المنافسين أو قوى السوق ولكن من قلقهم ومخاوفهم. إذن، لا تبالي و جازف!



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.