fbpx
70
0

الجموح

توقف عن إرضاء الآخرين وعشْ حياتك !

جلينون دويل

الموضوع 

كتاب ” الجموح” هو قصة حب غير متوقعة تكشف إثرها جلينون دويل ( Glennon Doyle ) الطريقة التي غيّرت بها قصّة حُبّها مع آبي وامباش ( Abby Wambach ) كل مخطّطاتها المستقبليّة. أمضت جلينون حياتها في قمع روحها الحقيقية في محاولةٍ لإرضاء الآخرين وإرضاء زوجها وأولادها. لكنّها تعلّمت ضبط رغباتها العميقة في نهاية الأمر وبدأت في بناء حياة سمحت لها أن تكون على طبيعتها الحقيقيّة.

لمن هذا الكتاب ؟

إلى النساء المضطربات اللواتي يشَكّكن في عدم توافق حياتهنّ مع طموحاتهنّ الكبيرة. إلى الرومانسيين الذين لا يستطيعون مقاومة قصص الحب من أوّل نظرة. إلى الباحثين الروحيين المهتمين بأيّ مقاربة تركِّز على العدالة الاجتماعية للمسيحية.

محتوى هذا الملخص 1 / 10 :

وقعت جلينون دويل في حب امرأة أخرى أثناء الترويج لمذكرات عن زواجها

هل مررت بتجربة غيّرت حياتك كلها في سرعة البرق؟ لقد عاشت جلينون دويل تجربة مماثلة عندما التقت بلاعبة كرة القدم الأمريكية آبي وامباك، وانقلبت حياتها رأسًا على عقبٍ.

كانت دويل امرأة متزوجة وكاتبة مسيحية ناجحة. لم تنجذب أبدًا إلى امرأة أخرى من قبل. ولكن بمجرد أن وضعت عينها على آبي، أحسّت برغبة شديد لم تستطع تجاهلها.

بصفتها مدوّنة أم مسيحية وكاتبة، كان لدويل معجبون مخلصون حيث اعتمدت ملايين النساء عليها للحصول على مشورة صادقة بشأن الزواج والأبوّة. علاوة على ذلك، كانت على وشك نشر كتاب Love Warrior الذي يصف تمكنّها هي وزوجها من إصلاح زواجهما رغم الصعوبات المعهودة التي واجهتهما. رسمت كاتبتنا بهذه الطريقة صورة عائلة مثالية وزواج متناغم.

غير أنّ الأمور لم تكن رائعة في الحقيقة. افتقر زواج دويل إلى شرارة الحب وحماسته. على الرغم من أنّهما كانا أبوين رائعين، إلا أنها لم تشعر بالانجذاب إليه جسديًا وكانت تكره ممارسة الجنس معه.

جعل هذا التناقض دويل متردّدة في ترويج كتاب  Love Warrior لكنها اضطرت إلى ترويجه بالفعل. كان من المقرر أن تقدم عرضًا تقديميًا في مؤتمر الكتاب الوطني  كجزء من واجباتها الترويجية. أثناء مأدبة عشاء سبقت المؤتمر، دخلت امرأة إلى الغرفة. وفجأة، لم تستطع دويل أن يترفع عيناها عنها. كانت هذه المرأة هي آبي وامباك، لاعبة كرة قدم محترفة متقاعدة، وقد حضرت المؤتمر لنشر مذكراتها الخاصة.

بمجرد أن رأت آبي، سمعت دويل صوتًا واضحًا في رأسها يقول ها هي قد أتت. تجولت آبي في الغرفة وهي تصافح الجميع. عندما اقتربت من دويل غمرتها هذه الأخيرة بعناق طويل رغم أنّهما لم تلتقيا من قبل. كان الأمر كما لو أن جسدها كان يتصرف بمحض إرادته. وفي اللحظة التي تقابل جسدهما أحسّت بصدمة الاعتراف: شعرت وكأنها وجدت موطنها بعد عناء طويل!

بدأت آبي ودويل في الحديث وأدركتا وجود قواسم مشتركة عديدة تجمعهما. كان الإنجذاب قويًّا بينهما ولم تتمكن أحداهما من التوقف عن النظر إلى الأخرى. عندما لمست دويل ذراع آبي، شعرت وكأنها تعرضت لصدمة كهربائية. كان جسدها مخدرًا لفترة طويلة جدًا، لكنها بدأت أخيرًا في العودة إلى الحياة.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.